القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الأخبار

كواليتي نت: هل هناك تطور قادم في قطاع الإنترنت؟

كواليتي نت: هل هناك تطور قادم في قطاع الإنترنت؟
بحسب ما أعلن فإن شركة كواليتي نت الكويتية التي تأسست في سبتمبر 1998 قد حازت على مجموعة من الرخص من قبل هيئة الاعلام والاتصالات وهي كالأتي:
  1. مجهزي خدمات الإنترنت (ISP)
  2. بيع وتداول ونصب وصيانة أجهزة ومنظومات الاتصالات الفضائية (VSAT)
  3. بيع وتداول وصيانة الأجهزة السلكية واللاسلكية ومنظومات كاميرات المراقبة وملحقاتها وأجهزة ومنظومات تتبع الموقع الجغرافي (GPS)
حصلت الشركة الكويتية على الرخص المذكورة أعلاه وبذلك يصبح لها الحق الرسمي في تطبيقها في العراق.
التساؤل هنا هو عمّا إذا سنلحظ تطور في قطاع خدمات الإنترنت في العراق أم لا!
سأُجيب على هذا التساؤل بالإعتماد على موقع الشركة الرسمي وخدماتها التي تقدمها في دولة الكويت ولكن قبل ذلك فإن هناك بعض النقاط المبهمة قليلاً وهي:
  • كيف ستجذب الشركة أصحاب الأبراج؟
  • هل ستتوفر خدمات كابل للمنازل؟
  • هل سيتم نصب أبراج جديدة أم ماذا؟
الآن لننتقل للأخبار المبهجة قليلاً حول موضوع شركة كواليتي نت ونجيب على التساؤل الأكثر شيوعاً والذي هو:

هل سيتطوّر قطّاع الإنترنت والاتصالات مع دخول شركة كواليتي نت؟

المختصر المفيد هو "نعم" من عدة جوانب أبرزها هو جانب المنافسة حيث وكما هو سائد فإن المنافسة توَلّد للمستخدم أفضل خدمة مقابل أفضل سعر.
لو كان لدينا أكثر من شركة أو شركتين لرأينا قطاع الاتصالات يتطور في العراق ولكن إحتكار المنافسة يتسبب بركود التطور.
مع دخول كواليتي نت ستُغير ايرثلنك من الإستراتيجية التي تتبعها في جودة خدماتها وأسعارها حيث أنَ هناك عدد كبير جداً من المستخدمين المستعدين لترك ايرثلنك فور توفر أي بديل يقدم خدمات ذات جودة أفضل بسعر معقول (منطقي).
تلك النقطة الأولى التي أراها مهمة جداً والتي ستساهم في تحسين خدمات الإنترنت فور دخول الشركة الكويتية.
النقطة التالية هي تتعلق بخدمات الشركة المقدمة في الكويت فقد وجدنا في باقه الـ DSL / Fiber إشتراك بسرعة 1 ميجابايت بـ 4 دينار كويتي شهرياً والذي يعني قرابة الـ 15 ألف دينار عراقي.
لكن لنذهب إلى الباقة ذي 3 ميجابايت والتي تباع بسعر 8 دينار كويتي شهرياً والذي يترجم إلى قرابة الـ 30 ألف دينار عراقي وهو أقل مبلغ اشتراك لدى ايرثلنك.
هنا أطرح عليك سؤال: هل تحصل على إنترنت مستقر ذو سرعة ثابتة بسرعة 3 ميجابايت مقابل الـ 30 ألف دينار عراقي التي تدفعها لـ ايرثلنك؟
عن نفسي لا ولم ولن أحصل على هكذا شيء!
كبداية ومقارنة بسيطة فالشركة أفضل بكثير من شركاتنا العراقية ولكن الأسعار العراقية أتوقع أرخص من أسعار الخدمات في الكويت لأن بإختلاف البلدان تختلف الضرائب وبحسب العقود الموقعة وبحسب اقتصاد البلد ومن هذا الباب ستكون أسعار خدمات الشركة في العراق مختلفة ولا أعلم إن كانت أغلى أم أرخص.
الملخص هو أن دخول كواليتي نت للعراقخبر سار بالنسبةِ لي وستقدم خدمات أفضل من تلك التي تقدمها ايرثلنك وستجعل جو المنافسة يستفيق من سبات دام 15 عام.
أما الخدمة التي فعلاً أنا متشوّق لها وأنتظرها بفارغ الصبر فهي خدمة الإنترنت التي ستقدمها ستارلنك عبر الأقمار الصناعية وقد تحدثنا بالفعل حول الخدمة سابقاً وإليكم بعض من المقالات التي تطرقنا بها حول موضوع ستارلنك:
author-img
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.