القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

ما معنى Google it؟
تخيّل أنّك تسأل شخصاً عن موضوعاً ما سعياً نحو معلومةً مُعينة ويقول لك: Google it، تبقى صافناً في وجهه ماذا يعني ذلك؟

جميعنا نتفق على أنهُ موقفاً مُحرجاً خصوصاً بعد أن نعلم ماذا تعني عُبارة "جوجل ات"، لنعود قليلاً إلى الماضي ونرى من أين بدأت.

تبدأُ القصّة من مُرشحيّن اثنين لنيل درجة الدكتوراه في جامعة ستانفورد عام 1996، لاري بيج وسيرجي برين بدؤوا التعاون في محرك بحث يُعرف باسم BackRub. عندما أصبح المشروع كبيراً في عام 1997، تمت إعادة تسميته، وهكذا ولد لنا أشهرُ محركِ بحثٍ في العالم: google.com

يلمح اسم Google إلى جوجول (googol)، وهو رقم يساوي 1 متبوعاً بـ 100 صفر، وهو يعكس رغبة المؤسسين في تنظيم الكم الهائل من المعلومات المتاحة عبر الإنترنت.

نظرًا لاكتساب الإنترنت أهميةً أكبر، زادت شهرة جوجل بالتزامن معه. أصبح جوجل تدريجياً محرك البحث الأشهر على الإنترنت بسبب أدائه وطريقته المميزة في تصنيف نتائج البحث. جوجل كان ممتازاً، وقد أبلى بلاءاً حَسِناً، فبحلول عام 1998، تم فهرسة 60 مليون صفحة

من أين بدأ مصطلح Google it؟

ما معنى Google it؟
من المحتمل أن يكون مصطلح Google it موجوداً منذ عام 1998 على الأقل.

كتب لاري بيج ذات مرة في قائمة بريدية من جوجل خلال ذلك الوقت "Have fun and keep googling!"، وبعد بضع سنواتٍ، أصبح جوجل كفعل (Verb) مفيداً جداً لدرجة أنه تم ترشيحه لجمعية اللهجات الأمريكية لعام 2002 ككلمة العام.

من يستخدم مصطلح Google it؟

سيجد أي مستخدم إنترنت نموذجي (في المجتمع الغربي خصوصاً) نفسه ينطق بعبارة Google it. إنها عبارة متعددة الاستخدامات يستخدمها الأشخاص عند تقديم سؤال، غالباً حول أمرٌ واقعي يمكن حله بسرعة من خلال البحث عبر الإنترنت (على سبيل المثال، "متى ولد ألْبِرْت أينْشتاين؟"). يتم استخدام العبارة بشكلٍ خاص أثناء نزاعٍ ودّي حول التوافه.

نظراً للإلمام واسع النطاق، تتم كتابة Google بشكل متزايد بأحرفٍ صغيرة (lowercase) (على شكل: google)، على الرغم من نشأتها كاسم علامة تجارية.

وحتى أن البعض يُطلق على أي محرك بحث اسم "جوجل" كإشارةً إلى البحث عبر الإنترنت، جوجل تغلغلت في عقولنا وأعماقنا وأصبحت على شفاهنا فور ورود أي كلمة تخصُّ البحث عبر الإنترنت.


اقرأ أيضاً:

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.