القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

مقارنة ريلمي ماجدارت مقابل آبل ماج سيف

مقارنة ريلمي ماجدارت مقابل آبل ماج سيف
أعلنت ريلمي عن MagDart، أوّل نظام شحن لاسلكي مغناطيسي على هواتف الأندرويد، وقد نقلنا لكم كل التفاصيل في المقالة السابقة، ولكن لنقارن بين تقنية ريلمي ماجدارت وتقنية آبل ماج سيف (MagSafe).

مقارنة: realme MagDart مقابل Apple MagSafe

النقطة الأساسية لهذه التقنية هيَّ الشحن وهنا تتغلب ريلمي على آبل بفارق كبير، فقد قدّمت ريلمي نسختين من الماجدارت الأولى بقوّة 50 واط والثانية بقوّة 15 واط، بينما توفر آبل ماج سيف 15 واط فقط.

يستغرق شاحن ماجدارت ذو الـ 50 واط، حوالي 54 دقيقة لشحن بطارية بسعة 4500 مللي أمبير بالكامل. ويستغرق شاحن ماجدارت ذو الـ 15 واط، حوالي 121 دقيقة لشحن البطارية ذات السعة نفسها بالكامل بينما يستغرق شاحن آبل ماج سيف حوالي 240 دقيقة لشحن بطارية بسعة 2775 مللي أمبير.

أي أن معدّلات الشحن كالآتي:

  • ماجدارت 50 واط = 83.3 مللي أمبير في الدقيقة
  • ماجدارت 15 واط = 37.2 مللي أمبير في الدقيقة
  • آبل ماج سيف = 11.6 مللي أمبير في الدقيقة

أما النقطة الثانية المهمة، فهيّ السماكة والتي تنتصر فيها ريلمي على آبل في شاحن الـ 15 واط، حيث يبلغ سمك شاحن ريلمي ذو الـ 15 واط 3.9 مم، بينما يبلغ سمك الماج سيف من آبل ذو الـ 15 واط 5.3 مم. أما شاحن ريلمي ماجدارت ذو الـ 50 واط، فإنه ليس نحيفاً، حيث يبلغ سمكه 23.5 مم.

تجدر الإشارة إلى أن شاحن ماجدارت ذو الـ 50 واط لديه نظام تبريد ليمكّن المستخدمين من استخدام هواتفهم اثناء الشحن دون ارتفاع درجة حرارة الهاتف حتى وإن كنت تلعب الألعاب أو تقوم بتعديل مقاطع الفيديو أو أيّ مهام ثقيلة أخرى تستهلك موارد الهاتف.

أما من حيث الملحقات فكلا الشركتين تقدّم ملحقات عديدة لتقنيتهما.

وهذا جدول المقارنة، يمكنك أخذ صورة له ومشاركته مع الآخرين:

المنتج ماجدارت 50 واط ماجدارت 15 واط ماج سيف
السمك 23.5 مم 3.9 مم 5.3 مم
قدرة الشحن 50 واط 15 واط 15 واط
الوقت المستهلك 54 دقيقة 121 دقيقة 240 دقيقة
سعة البطارية 4500 مللي أمبير 4500 مللي أمبير 2775 مللي أمبير
معدّل الشحن 83.3 مللي أمبير/دقيقة 37.2 مللي أمبير/دقيقة 11.6 مللي أمبير/دقيقة

بالفيديو: realme MagDart vs Apple MagSafe

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدوِّنٌ تقنيّ من العراق عاشقٌ للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها ولديَّ شغفاً كبيراً في هذا المجال والذي يدفعني لمماسرته بحباً كبيراً.