القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

ملهماً بإيلون ماسك.. شاب يتحول إلى مليونير بعد استثماره في الدوجكوين

أخذت العملات الرقمية المشفّرة في الانتشار شيئاً فشيئاً وأصبحت لها شعبيةً هائلة. البيتكوين والإيثريوم واللايتكوين كلها حلَّقت عالياً ولكن من بين كل العملات ذات القيمة العالية والشهرة الواسعة شهدت عملة الدوجكوين (Dogecoin) ارتفاعاً شاهقاً في قيمتها عندما قرر الملياردير الأمريكي إيلون ماسك دعمها باستمرار عبر التغريد عنها.

بفضل إيلون، هناك شاباً ملهماً به يبلغ من العمر 33 عاماً أصبح مليونيراً بعد استثماره في الدوجكوين.

جلوبر كونتيسوتو هو هذا الشخص الذي يقيم في لوس أنجلوس. كونتيسوتو من المعجبين جداً بالرئيس التنفيذي لشركة تيسلا وبعد أن بدأ ماسك بدعم العملة، دخل واشترى 5 ملايين دوجكوين منذ أن كان سعرها حوالي 0.045 دولار في 5 فبراير.

في 15 أبريل، شارك كونتيسوتو لقطة شاشة (مرفقة أدناه) لحسابه في Robinhood على ريديت الذي أظهر قيمة استثماره بما يزيد قليلاً عن مليون دولار. استغرق الأمر حوالي 69 يوماً ليصبح كونتيسوتو مليونير دوجكوين.

ملهماً بإيلون ماسك.. شاب يتحول إلى مليونير بعد استثماره في الدوجكوين

بعد شراء الـ 5 ملايين دوجكوين الأولى، شارك كونتيسوتو مقطع فيديو على قناته على YouTube لشرح أهم 5 أسباب دفعته للاستثمار في العملة المشفرة. يمكنك مشاهدة الفيديو الذي تبلغ مدته 18 دقيقة أدناه:

في الفيديو، يقول كونتيسوتو بعد أن بدأ إيلون ماسك في التغريد عن الدوجكوين، قرر الاستثمار فيها. ونتيجةً لذلك، قام بسحب جميع المدّخرات من حساباته المصرفية، وباع أسهمه في Tesla و Uber، واستثمر كل بنس لشراء عملة الدوجكوين.

على الرغم من أن العديد من أصدقائه وأفراد عائلته حذروه من المخاطر التي ينطوي عليها الأمر، فقد اختار التمسك بخطته في أن يصبح مليونير دوجكوين. وتخيل ماذا؟ لقد أصبح بالفعل مليونيراً.

قراراتك وأفعالك أنت المسؤول عنها حاول أن تفكّر جيداً ولكن هذا لا يعني ألّا تأخذ بآراء الآخرين بل العكس خُذ بآراء الجميع ولكن اتخذ القرار الذي تراه صحيحاً طالما أنَّك مؤمناً بهِ.

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدوِّنٌ تقنيّ من العراق عاشقٌ للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها ولديَّ شغفاً كبيراً في هذا المجال والذي يدفعني لمماسرته بحباً كبيراً.