القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

إدارة ترامب توجّه الضربة النهائية لشركة هواوي

إدارة ترامب توجّه الضربة النهائية لشركة هواوي
وفقًا لمصدر من رويترز، أبلغت إدارة ترامب للتو موردي هواوي بما في ذلك شركة إنتل بإلغاء تصاريح البيع لشركة هواوي. ليس ذلك فحسب بل سيتم أيضاً رفض عشرات الطلبات المقدمة إلى شركة الاتصالات الصينية هذه.

يُنظر إلى هذا على أنه الإجراء الأخير لإدارة ترامب الذي استهدف هواوي بعد العديد من التحركات لتقويض نفوذ الشركة في عهد ترامب.

قالت وكالة رويترز إن وزارة التجارة الأمريكية قالت يوم الجمعة إنها تنوي رفض قدرٍ كبيرٍ من طلبات التصدير إلى هواوي. وإلغاء ترخيصٌ واحد على الأقل كان قد صدر سابقاً. وقال مصدر آخر لرويترز انه ستكون هناك 8 تراخيص من 4 شركات ملغاة هذه المرة.

قال مصدران سيكون هناك إلغاء ترخيص شركة Kioxia Corp اليابانية لصناعة رقائق الذاكرة.

تستهدف هذه التحركات مجموعةً واسعةً من الشركات في صناعة أشباه الموصلات، وهم يسألون الشركات عما إذا كانت ستتلقى إشعاراً من وزارة التجارة الأمريكية.

سيكون أمام الشركات التي تتلقى إشعاراً بـ "نية رفض" الترخيص 20 يوماً للرد، وسيكون أمام وزارة التجارة الأمريكية 45 يوماً لإخطار هذه الشركات بأي تغييراتٍ في قراراتها. 

في السابق، اعتقدت هواوي أنها ستتنفس بعد فترةٍ طويلةٍ من وضعها في قائمة العقوبات التجارية حينما تم إصدار ترخيص للعديد من الشركات الأمريكية (بما في ذلك Intel و AMD و Qualcomm بالإضافة إلى شركاتٍ أخرى حول العالم) من قبل وزارة التجارة الأمريكية لتوفير تقنيات لا تتعلق بشبكة 5G. ولكن من المحتمل أن تؤدي الخطوة الأخيرة التي اتخذتها إدارة ترامب بشأن العقوبات إلى إغلاق تلك الفرص الهشّة.

قبل بضعة أشهر، كان على هواوي أن تبيع علامتها التجارية الفرعية Honor، حتى يتمكن القسم من استيراد المكونات والتكنولوجيا من الولايات المتحدة قبل فوات الأوان.

يبدو أن السيد ترامب يقضي الأيام الأخيرة من ولايته في اتخاذ خطوات تستهدف الشركات الصينية حيث في الأسبوع الماضي، أدرجت إدارة ترامب تسع شركاتٍ صينية في القائمة السوداء للاستثمار الأجنبي، بما في ذلك شاومي.

سيؤدي هذا القرار إلى إجبار المنظمات والأفراد الأمريكيين على سحب جميع رؤوس أموالهم الاستثمارية وبيع جميع أسهم هذه الشركات بحلول 11 نوفمبر 2021.

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.