القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

جهاز iMac الجديد سيتضمن معالج آبل الخاص A14T

جهاز iMac الجديد سيتضمن معالج آبل الخاص A14T
تتناقل شائعات أن آبل ستعلن عن أول جهاز Mac قائم على معالجاتها الخاصة في حدث يوم 17 نوفمبر. وتشير الشائعات إلى أننا سنرى إعلان الشركة عن جهاز MacBook Pro بحجم 13 بوصة معاد تصميمه مع معالج من آبل يعتمد على شريحة A14 Bionic الموجودة داخل iPhone 12. ليس ذلك فحسب بل يدعي تقرير جديد من China Times أن آبل تقوم أيضًا بتطوير " معالج A14T " الذي سنراه مع جهاز iMac القادم.

وفقًا للتقرير، سيستند معالج A14T إلى عملية التصنيع 5nm من TSMC وسيتميز بأول وحدة معالجة رسومات غرافيك ذاتية التصميم تحمل الاسم الرمزي Lifuka. يقول التقرير أيضًا أن شريحة A15 Bionic و A15X التي ستستخدمها Apple في تشكيلة iPhone 13 و iPad و MacBook الخاصة بها في عام 2021 ستعتمد على عملية TSMC المحسنة بمعمارية 5nm التي ستظهر لأول مرة العام المقبل.

ادعى محلل آبل الشهير Ming-Chi Kuo أن جهاز MacBook Pro مقاس 13 بوصة و iMac مقاس 24 بوصة سيكونان من بين أول أجهزة الماك المستندة إلى معالجات آبل الخاصة. كان المحلل قد اقترح أن تقوم شركة آبل بإطلاق جهاز iMac الجديد مقاس 24 بوصة مع حواف أنحف في الربع الرابع من هذا العام أو في الربع الأول من عام 2021. 

تزعم الأخبار المتداولة حديثاً أن شركة آبل ستعيد إحياء جهاز MacBook الأصلي بتصميم جديد خفيف الوزن يزن أقل من 1 كجم ويقدم عمر بطارية يصل إلى 20 ساعة. سيكون لجهاز الماك بوك تصميم بدون مروحة وأداء أفضل من جهاز Retina MacBook مقاس 12 بوصة بفضل معالجات آبل الخاصة. هذه المزاعم قدمتها صحيفة تشاينا تايمز نفسها في أغسطس.

فهل ستكون أجهزة آبل المزودة بمعالجاتها الخاصة أفضل أداءاً من الأجهزة الحالية المزودة بمعالجات Intel؟ أم سيكون العكس هو الصحيح؟ لننتظر ونرى.

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.