القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

ما قصة المثلية الجنسية على نتفليكس؟

ما قصة المثلية الجنسية على نتفليكس؟

أصبحنا اليوم نرى الكثير من المشاهد "للمثلية الجنسية" في المسلسلات والأفلام بشكلٍ عام وعلى نتفليكس بشكلٍ خاص حيث يتوقع الكثيرون بأن نتفليكس تحاول الترويج للمثلية التي أصبحت تظهر مفرداتها وأصبح الحديث عنها يُشاع حتى في الأعمال المُخصصة للأطفال والتي كانت سليمةً لفترةً ما من الشذوذ الجنسي.

الشذوذ الجنسي يعارض الكثير من الأديان ومنها الدين الإسلامي على وجه الخصوص فضلاً عن كونه محرماً قانوناً في بعض البلدان وهذا الموضوع أخذ صدى واسع في عددٍ من الدول ولكن من المنطقي أن نَطرح هنا السؤال الآتي:

هل المثلية الجنسية مُمولة على نتفليكس؟

هذا سؤال منطقي في ظل الإصرار الكبير الذي لدى نتفليكس على إقحام المشاهد الإباحية للمثليين والترويج للمثلية بأغلب الأعمال وحتى في بعض الأعمال المخصصة للأطفال.

فهل هناك من يمول نتفليكس ويوفر لها الدعم الكافي لإقحام المشاهد الخاصة بالمثليين؟ أم أن نتفليكس تفعل ذلك من باب الممنوع المرغوب؟ هل هناك إقبال كبير يشجّع نتفليكس على إقحام المثلية الجنسية في أعمالها؟

أو هل تحاول نتفليكس ابتكار "ثقافة" جديدة ونشرها وجعل الناس يصدّقونها ويهتمون بها ويكترثون لأجلها بل ويحاولون تطبيقها؟

إن بحثت قليلاً عن هذه الأسئلة فستجد أجوبة مُختلفة من وجهات نظر عديدة  فالبعض قد يقول إن الإقبال الكبير هو الذي يدفع نتفليكس في الإستمرار على هذا النهج بينما يقول آخرون أن هنالك من يمول نتفليكس لإقحام مشاهد المثليين وستضيع بين وجهات النظر هذه وقد ترى وجهات النظر المعارضة وغير المعارضة على حق في الوقت نفسه ولكن أرغب بأن أختصر لك الموضوع كله.

برأيك وبعيداً عن الأديان، هل المثلية الجنسية تؤثر على المجتمع أم لا؟

لكي أُساعدك في الجواب على هذا السؤال فسأقول لكَ فكِّر في عملية التكاثر البشرية كيف تحدث.

هذا الموضوع بأسرهِ بمنطق علمي لا ديني ولا توجهي.

والآن أترككم مع هذا الفيديو الذي يُمثل رأي المتحدث به وليس المدونة:

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.