القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

بسبب العقوبات الأمريكية: تراجع إنتاج هواوي للهواتف الذكية بنسبة 30%

بسبب العقوبات الأمريكية: تراجع إنتاج هواوي للهواتف الذكية بنسبة 30%

تستمر أزمة هواوي بالتدهور فبعد العقوبات التي فرضتها الحكومة الأمريكية على الشركة الشهر الماضي قد تتسبب في خفض إنتاج هواوي للهواتف الذكية هذا العام.

يدعي لتقرير جديد صادر عن TrendForce أن إنتاج الهواتف الذكية السنوي للعملاق الصيني لعام 2020 قد يبلغ حوالي 170 مليون هاتف فقط بينما كانت التوقعات السابقة للإنتاج تبلغ 190 مليون هاتف ذكي.

العقوبات الأمريكية الجديدة دخلت حيز التنفيذ في 15 سبتمبر والأمور تزداد سوءاً.

وفقاً للتقرير، فإن شاومي و Oppo و Vivo هم أكبر المنتفعين من مصائب هواوي التي تحدث، ويقال إن الشركات الثلاث تعمل على زيادة أهدافها الإنتاجية مع "تخزين المكونات بقوة" من أجل الحصول على حصة أكبر في السوق في حالة استمرار العقوبات في العام المقبل. وبحسب ما ورد كانت شاومي هي الأكثر عدوانية في شراء المكونات، تليها شركة Oppo عن كثب.

بسبب العقوبات الأمريكية: تراجع إنتاج هواوي للهواتف الذكية بنسبة 30%

على الرغم من كل المحن، لا يزال من المتوقع أن تحتفظ هواوي بـ 14% من حصة السوق العالمية للهواتف الذكية في عام 2020، بينما من المتوقع أن تصل حصت شاومي إلى 12% وأوبو 11% وفيفو 9% في السوق هذا العام. 

هواوي هي البائع الأكبر عالمياً للهواتف الذكية (حالياً) بعد أن تجاوزت العملاق الكوري الجنوبي سامسونج هذا العام. وفقًا لـ Canalys، شحنت الشركة 55.8 مليون هاتف ذكي في الربع الثاني من هذا العام، وجاءت Samsung في المرتبة الثانية بـ 53.7 مليون وحدة.

كجزء من الإجراءات المستمرة لإدارة ترامب ضد هواوي وشركات التكنولوجيا الصينية الأخرى، أعلنت الحكومة الأمريكية الشهر الماضي قيودًا جديدة على هواوي لمنع عملاق الاتصالات الصيني من الوصول إلى التكنولوجيا التي تنتجها الشركات الأمريكية. كانت الإدارة قد ضغطت في وقت سابق على شركة TSMC التايوانية، لإيقاف تصنيع شرائح Kirin في خطوة وصفها ريتشارد يو الرئيس التنفيذي للأعمال الاستهلاكية للشركة، بأنها "خسارة كبيرة لهواوي".

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.