القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار التقنية

معالجات الفئة الرائدة القادمة ستستخدم نوى Cortex X1

نوى Cortex X1

أعلنت شركة ARM المملوكة لشركة Nvidia عن نوى Cortex A78 التي قدمت إلينا زيادة في الأداء بنسبة 22٪ مقارنة بـ Cortex A77 (المستخدمة في Snapdragon 865)، وتوفر أيضًا نسبة توفير أعلى في الطاقة بلغت 50٪. وكشفت ARM أيضًا عن برنامجها المخصص Cortex-X، وأول نوى مخصصة له، هي Cortex X1.

في ذلك الوقت علمنا أن شركة سامسونج الكورية قد دخلت في شراكة مع ARM لتوفير نوى Cortex-X1 إلى معالجات الأكسينوس المستقبلية. ولكن الآن، يبدو أن كلاً من Samsung و Qualcomm ستستخدمان نوى Cortex-X1 عالية الأداء في معالجات الفلاجشيب القادمة.

وفقًا لما ذكره المسرب الشهير IceUniverse، فإن كلا من معالجي Exynos و Snapdragon المرتقبين سيستخدمان التكوين الأساسي 1 + 3 + 4. هذا يعني على الأرجح أن المعالجات ستستخدم نواة Cortex X1 وثلاثة أنوية Cortex A78 وأربعة أنوية Cortex A55 عالية الكفاءة. أي ما لم تعلن ARM عن نوى جديدة عالية الكفاءة لتحل محل نوى A55 في المعالجات القادمة.

المسرب IceUniverse يتحدث عن المعالجات القادمة

إذا كنت تتساءل عن سبب وجود نواة X1 واحدة فقط في التصميم، فمن المحتمل أن يكون لها علاقة بكفاءة طاقة المعالجات. توفر النواة المخصصة Cortex X1 أداءً صحيحًا أفضل بنسبة 22 بالمائة و 30 بالمائة مقارنة بأنوية Cortex A78 و Cortex A77 فضلاً عن التعلم الآلي.

على هذا النحو، من المحتمل أن يكون لها استهلاك طاقة أعلى من هذه النوى الأخرى، ومن المنطقي أن يكون لديك نواة واحدة ذات أداء عالٍ جداً، جنبًا إلى جنب مع النوى الأخرى عالية الأداء والكفاءة لموازنة نسبة الطاقة إلى الأداء في المعالجات المستقبلية.

نظرًا لأنه من المحتمل أن تأتي نوى Cortex X1 في كِلا المعالجين الرئيسيين، فهذا يعني أيضًا أن تشكيلة Galaxy S21 قد تكون الأولى في العالم التي ترى هذه النوى الجديدة Cortex X1 قيد التشغيل. 

آمل مع هذه النوى الجديدة أن يتم تقليل فجوة الأداء بين معالجات الأكسينوس والسناب دراغون بحيث لا يتمتع الأشخاص في البلدان التي تتوفر فيها هواتف سامسونج بمعالجات الأكسينوس بتجربة أقل جودة نسبيًا من نسخة السناب دراغون في البلدان التي تتوفر بها.

Mohamed Sattar
Mohamed Sattar
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.