القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الأخبار

كوالكوم تضغط على الحكومة الأمريكية للسماح لها ببيع معالجاتها لهواوي

كوالكوم تضغط على الحكومة الأمريكية للسماح لها ببيع معالجاتها لهواوي
الحصار الذي تفرضه الولايات المتحدة على شركة Huawei لم يتوقف عن تدمير هواوي شيئاً فشيئاً. آخر ما عرفناه عن الصراع هو أن هواوي، حتى بدون تأكيد رسمي ستقرر وقف تصنيع معالجات Kirin. فبدون الوصول إلى تراخيص ARM يبدو أنه لا يوجد حل آخر.
تشير هذه الخطوة إلى أن شركة هواوي، بمجرد توقفها عن كونها شركة مصنعة للمعالجات الخاصة بها، ستضطر إلى اللجوء إلى أطراف ثالثة لإكمال إنتاجها للهواتف المحمولة. الأفضل موقعًا، MediaTek و Samsung (معالجات الأكسينوس)، على الرغم من أن شركة Qualcomm يبدو أنها تضغط بالفعل على حكومتها للسماح لها برفع الحصار في حالتهم الخاصة حتى تتمكن من بيع معالجات Snapdragon إلى شركة هواوي.

كوالكوم أو دع المنافسة تنمو

كوالكوم تضغط على الحكومة الأمريكية للسماح لها ببيع معالجاتها لهواوي
نظرًا لإغلاق خطوط تصنيع معالجات Kirin، ستضطر هواوي إلى اللجوء إلى MediaTek أو Samsung، عندما يتعلق الأمر بتزويد المعالجات ذات الأداء الجيد والضمانات للاستمرار في سوق الهواتف المحمولة. هذه الحركة كانت متوقعة بالفعل من قبل شركة كوالكوم التي ستستخدم هذه الأسباب لإجبار حكومتها على رفع القيود عنها مع هواوي.
وفقًا لصحيفة وول ستريت جورنال، فإن شركة كوالكوم ستضغط بالفعل على حكومة الولايات المتحدة للسماح لها ببيع معالجات Snapdragon إلى هواوي لكي تواجه التهديد بزيادة إمكانات كل من MediaTek و Samsung، منافسي Qualcomm في السوق. وفقًا للمعلومات الواردة من WSJ، ستخسر Qualcomm ما يصل إلى 8 مليارات دولار سنويًا إذا تم منعها من استئناف أعمالها مع هواوي.
وقالت كوالكوم:
"إذا كانت كوالكوم خاضعة لتراخيص تصدير ، لكن منافسيها الأجانب ليسوا كذلك ، فإن سياسة الحكومة الأمريكية ستؤدي إلى تغيير سريع في الحصة السوقية لشرائح 5G في الصين وخارجها".
في الوقت الحالي، يبدو أن القضية في مرحلة التفاوض. من صحيفة وول ستريت جورنال يقولون إن جماعات الضغط التابعة لشركة كوالكوم تعمل بالفعل في محاولة لرفع الحظر في قضيتهم الخاصة. ستكون مسألة وقت قبل أن نعرف ما هو الفصل الجديد في هذا الحصار لأن هواوي ليس لديها مخزون لا نهائي من المعالجات وستحتاج إلى شركةٍ ما لتزويدها بالمعالجات.
author-img
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.