القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الأخبار

روسيا ترفع القيود عن تطبيق تيليجرام
الدولة التي ولدت تطبيق المراسلة Telegram هي أيضًا الدولة التي أبقت على الخدمة خاضعة للرقابة في معركة للتغلب على خصوصية Telegram، قامت روسيا بحظر الخوادم في البلاد لأكثر من عامين.
حتى الآن أجبر القضاة على رفع هذا الحصار نهائياً.
تعد تطبيقات المراسلة أداة حيوية للتواصل في عصر الهواتف الذكية، وليس من المستغرب أن يستخدم معظم الأشخاص واحدًا أو أكثر من هذه التطبيقات.
نحن نعلم بالفعل أن WhatsApp يهيمن على نطاق واسع على السوق، لكن Telegram كان يتسلق المراكز للانتشار في جميع أنحاء العالم. وكذلك في البلد الأم بغض النظر عن مدى خطر الاحتكاك في استخدامه في الأراضي الأصلية. نظرًا لرفض Telegram فتح خوادم لروسيا، ظل التطبيق محظورًا في البلاد.

تيليجرام: مساعد حيوي في حالات الطوارئ

كان حصار Telegram ساريًا منذ أبريل 2018، وهو جاء بعد عملية تهديدات. كل ذلك لعدم السماح بالوصول إلى بيانات المستخدم والمحادثات في حالة طلب الحكومة الروسية ذلك، وهو الطلب الذي رفضه بافيل دوروف بشكل قاطع.
بالطبع، على الرغم من حظر Telegram في روسيا، استمر استخدام التطبيق، حتى لتوزيع التنبيهات الصحية ومكافحة التهديدات الإرهابية.
وكما ذكرت بلومبرج، فإن السلطات الروسية توقف الفيتو على تطبيق Telegram بسبب "قدراته على مكافحة الإرهاب والتطرف". صرح بذلك مكتب المدعي العام الاتحادي للاتحاد الروسي في بيان رسمي:
روسيا تقيد القيود المفروضة على الوصول إلى تيليجرام. هذا يعني أن المواطنين الروس يجب أن يكون لديهم حرية الوصول إلى التطبيق على منصات الهواتف المحمولة في البلاد ، ولا يجب تقييد تبادل الرسائل بين الخوادم.
جادل بافيل دوروف ضد استخدام المنصة للترويج للإرهاب والتطرف، وهو موقف اعتبره المدعون الروس إيجابياً في رفع فيتو تيليجرام.
معنى كلمة "فيتو - veto": حق النقض أو الفيتو ‏ وهي كلمة لاتينية تعني "أنا أمنع". هو حق من أجل إيقاف عمل رسمي من طرفٍ واحد.
اقرأ أيضًا: واتساب أم تيليجرام: من هو أفضل تطبيق مراسلة؟
author-img
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.