U3F1ZWV6ZTIyNzg5OTA3NjA4X0FjdGl2YXRpb24yNTgxNzgyMTE0Mzc=
أخبار التقنية
أخر الأخبار

خسائر و أستياء كبير بسبب قطع الإنترنت مُجدداً في العراق


خسائر و أستياء كبير بسبب قطع الإنترنت مُجدداً في العراق
منذ بداية اليوم الثالث من الشهر الماضي (أكتوبر/تشرين الأول) بدء حجب خدمة الإنترنت في العراق ومن ثم عادت لكن تم حجب مواقع التواصل الإجتماعي ومن ثم أنقطع الإنترنت قبل بضعة أيام عاد الإنترنت لمدة ساعتين ومن ثم تم حجبهُ مُجدداً واليوم (9 نوفمبر) عاد الإنترنت في الساعة الثانية مساءاً (تقريبًا) ويصحب معهُ حجب السوشيال ميديا (الإتصال ضعيف جداً يكاد يكون شبه معدوم).
تضررت شركات التداول (الفوركس) والمستثمرين العراقيين بسبب حجب خدمة الإنترنت. كما تضررت شركات النقل والتوصيل والطيران والجامعات وشركات الإنتاج والمواقع والمدونات (من ضمنهم نحن) والمشتركين في خدمة الإنترنت أيضاً فإن هذه الأيام التي مضت لن يتم تعوضيها من قبل إيرثلنك أو الجزيرة أو غيرها من شركات الإتصالات المزودة لخدمة الإنترنت.
والسؤال هُنا هل سيتم حجب (قطع) خدمة الإنترنت مُجدداً؟ الجواب غالباً ما نعم. لطالما الإحتجاجات (المظاهرات) مستمرة فإن ذلك مُمكنا على الرغم من أن هذه المظاهرات والإعتصامات التي تحدث بالعراق هي سلمية وبعيدة كافة البعد عن الإطار التخريبي أو ما شابه ذلك.
قطع أو حجب خدمة الإنترنت ليس بتلك الخطوة الصحيحة للتعامل مع الإحتجاجات العراقية بل هذه الخطوة سيئة بمعنى الكلمة. حجب الإنترنت (يُعتبر حجب للحرية وهو يتعارض مع ما نص عليه مجلس حقوق الإنسان في يوليو 2016) يعطي فكرة سيئة عن دولة العراق للمستثمرين المحتملين وللشركات العملاقة مثل أمازون وبايبال وإيباي وغيرها من الشركات العالمية الشهيرة التي يجب أن توفر الدول لها بيئة مناسبة لكي تحتضنها ولكن العراق يطرد بشكل مباشر تلك الشركات من خلال الخطوات التي تتخذها الحكومة بدون تفكير عميق وبدون النظر في سلبيات الخطوة وإيجابياتها.
لم تدعم أغلب الشركات الأمريكية وغيرها العراق ويبدو أنها لن تُفكر بدولة العراق حيث أن الدولة أثبتت أن بيئتها غير مناسبة للشركات المعاصرة والمتطورة.
بينما يسير العالم في خطوات متقدمة في الذكاء الاصطناعي وتقنية الجيل الخامس لا يزال العراق ضمن أسوأ البلدان العالمية في خدمة الإنترنت سواء في النطاق الترددي العريص أو الشبكات المحمولة.
كما أن التطور التكنولوجي في العراق يبدو شبه معدوماً والحكومة العراقية لم تبدي جديتها بتطوير البنية التحتية للإتصالات وتوفير بيئة مناسبة للشركات من أجل جذبها بدل أن نجعلها تهرب منا.
تنبيه: بعد كتابة هذه المقالة ونشرها أنقطع الإنترنت مُجدداً وعاد اليوم ومن المحتمل أن يتم قطعه اليوم (عاد قرابة الساعة 12 مساءاً).
الاسمبريد إلكترونيرسالة