U3F1ZWV6ZTIyNzg5OTA3NjA4X0FjdGl2YXRpb24yNTgxNzgyMTE0Mzc=
أخبار التقنية
أخر الأخبار

هل تقوم مواقع التواصل الاجتماعي بنزع خصوصيتك؟

هل تقوم مواقع التواصل الاجتماعي بنزع خصوصيتك؟
بعض الناس يأملون زوراً ألا تؤثر الخصوصية على الإنترنت على مواقع وتطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي (Social Media). يعتقد الكثير من الأشخاص أيضًا أن جميع منصات التواصل الاجتماعي توفر لنا أفضل الخدمات عندما يتعلق الأمر بالخصوصية. يعتقد بعض المحللين أيضًا أنه إذا كنت لا ترغب في أن تسرب معلوماتك عبر الإنترنت فمن الأفضل عدم وضعها على وسائل التواصل الاجتماعي. هل هذا صحيح؟
لا هذا ليس هو الحال. الاحتفاظ بسرية المعلومات الخاصة بك هو ليس اختيارك. تتزايد اهتمامات خصوصية مواقع التواصل الأجتماعي نظرًا لأن منصات التواصل الاجتماعي لا تعلم أنك تتعقب معظم الأشياء التي لا تعرفها حتى. في بعض الأحيان يكون السبب وراء المساس بالخصوصية ليس أنت أو التطبيق فقط بل إنه أصدقائك أيضًا.

مخاوف الخصوصية على السوشيال ميديا

عندما ينضم شخص ما إلى أي تطبيق تواصل اجتماعي جديد فإن أول ما يطلبه التطبيق منك هو العثور على أصدقاء. لجعل هذه الخطوة سريعة يقدم لك التطبيق خيارًا لاستيراد جهات اتصال من هاتفك أو عنوان بريدك الإلكتروني.
حسنًا من خلال مشاركة قائمة جهات الاتصال الخاصة بك لم تقم بأي شيء خاطئ. لقد قدمت رقم هاتفك والبريد الإلكتروني لأصدقائك. لكن عند القيام بذلك ستحصل شبكة التواصل الاجتماعي تلك على هذه المعلومات وسوف تخزنها دون أن تطلب منك ذلك.
ظهرت قدرة مواقع وسائل التواصل الاجتماعي على جمع معلوماتك الشخصية وحفظها في ضوء فضيحة فيسبوك في عام 2013. شارك هذا الخطأ المعلومات الشخصية للأشخاص في المنتديات العامة حتى لو لم تكن المعلومات عامة. لقد قام فيسبوك بإصلاح هذا الخطأ على الفور لكنه كشف أن موقع فيسبوك كان يقوم بجمع البيانات من قوائم جهات الاتصال لمستخدميه الذين قدموا جهات الاتصال الخاصة بهم ببراءة من قبل أصدقائهم.
لذلك يحتاج المرء إلى فهم أنه لا يمكنك التحكم في الخصوصية بنفسك. ولكن يمكن للمرء على الأقل محاولة جعلها أقل فيروسية.

3 طرق لحماية خصوصيتك على منصات السوشيال ميديا

هل تقوم مواقع التواصل الاجتماعي بنزع خصوصيتك؟
إخفاء حالة نشاطك: في تطبيقات السوشيال ميديا يمكن لأصدقائك معرفة ما إذا كنت متصلاً أو غير متصل بالإنترنت أو متى استخدمت التطبيق آخر مرة. يمكنك إخفاءه عن طريق الذهاب إلى إعدادات الخصوصية. لأن هذا شيء خاص كذلك.
تعطيل خيار القراءة: تعمل جميع التطبيقات تقريبًا على تسهيل معرفة ما إذا كان صديقك قد قرأ رسالتك أم لا. من الأفضل إيقاف تشغيلها للحصول على نتائج أفضل.
الحد من جمهورك: هناك عدة طرق يمكنك من خلالها تقييد جمهورك على شبكات التواصل الاجتماعي. يمكنك الاستفادة من استخدام الرسائل المباشرة لتحديد جهات الاتصال بدلاً من تحديث الحالة ليراها جميع متابعيك.
إقرأ أيضاً:
الاسمبريد إلكترونيرسالة