U3F1ZWV6ZTIyNzg5OTA3NjA4X0FjdGl2YXRpb24yNTgxNzgyMTE0Mzc=
أخبار التقنية
أخر الأخبار

مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش

مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
أهلاً بكم بثاني مُلحص نقوم بكتابهُ على موقع الراقي للمعلوميات حيث غطينا لكم سابقاً مُلخص أحداث الحلقة الثانية من مسلسل Game Of Thrones" GOT" واليوم سنُلخص لكم أحداث الحلقة الثالثة من صراع العروش الموسم الثامن.
قبل أن تنزل وتقرأ يجب أن تعلم أن المقال يحتوي على حرق كامل للحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل GOT فإذا لم تكن قد شاهدة الحلقة فغادر المقال وعد بعد مشاهدة الحلقة لكي تصبح الصورة واضحة لك.

ماهية أحداث الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل قيم أوفر ثرونز؟

لقد وعدتنا مسلسل Game of Thrones بشيء لم يسبق له مثيل في الحلقة الثالثة من الموسم الثامن وقد تم تقديمه بطرق لم نكن نتوقعها أبدًا.
ها قد بدأت الليلة الطويلة في وينترفيل حيثُ الجميع مُستعد لمقاتلة الأموات الأحياء من أجل الدفاع عن الحياة البشرية وقتل ملك الليل "Night King" وهناك من هوة خائف ويرتعش مثل سام وهناك من يرى الموت قادم لأخذه بينما يختبئ (الضعفاء) مثل تيريون وسانسا والنساء والأطفال في السرداب.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
أستعد الجميع للمعركة حيث يقف جيش الدوثراكي بقيادة جورا مورمنت في المقدمة ويليه بعض من الأحرار وجندي من حرس الجدار والمطهرين وجيمي لانيستر وبريان والقوم الأخرون. ويقف كلاً من جون و دينيرس على قمة جبل (أو تل) مع التنانين.
جاءت الساحرة أو الكاهنة الحمراء ميليساندرا وطلبت من جورا أن يقوم جيش الدوثراكي برفع سيوفهم وقد أرتبك قليلاً ومن ثم أمرهم بذلك فرفع الدوثراكي سيوفهم وقامت ميليساندرا بقرائة التعويذات على السيف وأشتعلت كل سيوفهم حيث أعطتنا مشهد رائع جداً جداً ولكن المصيبة حدثت بعده حيث أن الدوثراكي بقيادة جورا تقدموا للقتال أولاً ولكن سرعان ما أختفت النيران وهلك جيش الدوثراكي كلهُ خلال ثواني ولكن الحمدلله عاد جورا مع بعض الأصابات الخفيفة.
أقبل جيش الموتى الأحياء وأستعد الجميع للمعركة وبدأت المعركة وأرادت دينيرس حرق الموتى الأحياء بعدما بدء القتال الصعب بين الجيشين العملاقيين ولكن جون حاول منعها وقال لها أن هدفنا الرئيسي هوة ملك الظلام (حين يموت يموت الجميع من جيشه) ولكنها لم تصغي له (الحمدلله لأنها فعلت ذلك لأن ملك الليل لم يكن موجود أن ذاك) وبدأت بحرق الموتى الأحياء أثناء أشتباكهم مع جيش وينترفيل ولكنهم كثيرون جداً بعدد لايمكن عده.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
أمرت أريا أختها سانسا بالنزول إلى السرداب وأعطتها خنجر مصنوع من زجاج التنين وهنا قدمت الثلوج وبدأ الخوف الحقيقي حيث أن هذا يعني قدوم ملك الليل والمشاة البيض معهُ والتنين أيضاً الذي قتلهُ وقام بإحيائه.
يُقاتل الجميع وكاد سام أن يموت لولا تدخل إد ولكن فور أن قام إد بحمايته تلقى طعنة من الخلف قتلتهُ بمكانه وهرب سام فوراً (كان سام خائف ومرتعب جداً وهوة متوقع أن الأمر محسوم لصالح ملك الليل).
في العاصفة أصبحت التنانين لاتعرف أين تتجه وأصطدم جون وداني ببعضهما البعض لأن الرؤية كانة معدومة. قاموا بفتح البوابات وتراجعوا داخل وينترفيل وقام المطهرين بحماية الحصن بتشكيلة دفاعية حتى عاد الجميع داخل وينترفيل.
توجه الجميع لأعلى القلعة لحمايتها بينما يقوم المطهرون بحمايتهم كي يدخلوا بأمان وهنا أتى دور الأسهم حيث نقذت أريا كليغين من أحد الموتى ومن ثم تراجع المطهرون خلف الخندق وأعطوا الإشارة إلى دينيرس كي تُشعله ولكن الرؤية كانت معدومة بسبب العاصفة الثلجية فحاولوا إشعاله بالأسهم ولكنهم لم يستطيعوا وهنا أتت ميليساندرا وقامت بقرائة التعويذة عدة مرات ولم تفلح حتى اللحظة الأخيرة عندما قدم أحد الموتى والذي كان قريب جداً من قتلها أشتعلت النيران وكان المشهد رائع جداً وهنا أصبحت الرؤية واضحة لدينيرس.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
توقف جيش الموتى عند النيران وهنا قدم ملك الظلام وعن بُعد قام بتحريك يده فقام الموتى بإطفاء النار عبر إنشاء ممر من خلال رمي أنفسهم عليها وصنعوا ممراً بالفعل وعادة المعركة الحادة ولكن هذه المرة أصعب بكثير...
ظهر ملك الظلام وقام جون بملاحقته على الفور بينما قاموا الموتى بالتسلق لكي يدخلوا إلى وينترفيل وذهبت دينيرس أيضاً خلف جون حيث أن هذا كان إستدراج لهما ومن هنا أندلعت النيران الزرقاء من تحتهم وحاول ملك الظلام النيل من دينيرس ولكنهُ فشل بينما فقد جون السيطرة على التنين لوقت قليل بسبب الأرتفاع والعاصفة.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
هنا يأتي المشهد المرعب لأريا في المكتبة مع الموتى الأحياء لوحدها وهية تحاول الهرب منهم بطريقة أو بأخرى فقامت بالأختباء تحت طاولة وبدأت قطرات الدم تسقط على الأرض فسمعها أحد الموتى ولكنها نجحت بالهروب إلى مكان أخر وقامت برمي كتاب لتلفت أنتباههم بينما تهرب ولكن لاقت واحدة من الموتى فقتلتها بدون صوت ثم هربت وخلف الباب أتوا البقية وهربت ولكن كادة أن تموت ولحسن حظها كان كليغين الذي كان خائفاً وبيريك يبحثان عنها وهنا مات بيريك وأتاح الفرصة لها وهوة معهم ولكنه قد مات وهنا لاقت أريا ميليساندرا ودار حديث بينهما والحديث كان يحتوي على رسالة تخبرنا بنهاية الحلقة ولكن لم ينتبه لها الجميع حتى أنى كنت غافل عنها. قالت أريا لميليساندرا: قلت لي بأني سوف أغلق الكثير من العيون إلى الأبد بالموت فقالت لها عيون بنية وعيون خضراء وعيون زرقاء. ومن يمتلك تلك العيون الزرقاء؟ أحزر حتى نهاية المقال. وقالت لها ماذا نقول لإله الموت؟ فقالت ليس اليوم وركضت.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
وهنا يأتوا الموتى إلى ثيون وبران وبدأ القتال بإستخدام الأسهم. أتى ملك الليل وحطم سور وينترفيل لكي يسمح للموتى بالدخول وهنا أتى جون وإصطدم به وبدأت معركة التناين حيث كانت معركة شرسة جداً بين التنانين وهنا يحاول ملك الليل قتل جون ولكن لم يستطيع فأطاح جون تنينهُ أرضاً ولكن لم يمت فوقع ملك اليل من على ظهر تنينه وسقط تنين جون أيضاً على مسافة منه وهنا كانت دينيرس موجودة مع تنينها الذي كان يصرخ فسمعها جورا ورأت ملك الليل وهوة واقف أمامها فأمرت تنينها بأن يحرقه فأطلق التنين النار وكانت تتوقع بأن ملك الظلام سيحترق ولكن لم تمسهُ النار بأي أذاً وكانت نظراته لدينيرس مستهزئة فقام بأخذ رحمه ولحسن الحظ أستطاعت دينيرس الهرب مع تنينها لكي تحافظ عليه من الموت لأنهُ أملها في أستعادة العرش الحديدي من سيرسي وإنقاذ وينترفيل.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
هنا يأتي المشاهد الحماسي حيث يركض جون خلف ملك الموتى ولكن تحصل المفاجئة حيث ألتفت إلى جون وقام برفع يديه لإحياء الموتى وبدأ جون بالركض نحوه ولكن لم يستطيع الوصول إليه فقد قام الجميع من موته وبدأت المعركة مابين جون والأموات الذين عادوا في كل أنحاء وينترفيل وأزداد جيش ملك الظلام عدداً (كان الجميع مذهولاً عندما قام ملك الظلام بإحياء جميع الموتى في وينترفيل). كان الموتى يحيطون بجون من كل الجهات ولحسن الحظ تدخلت دينريس وحرقتهم وذهب جون إلى بران وتوجه ملك الظلام والمشاة البيض إليه أيضاً ولكن هنا تسلق الموتى على ظهر التنين وهم يحاولون قتله وقتل دينيرس بعدد هائل جداً فوقعت دينيرس من على ظهره وطار بكل أولئك الموتى وهنا قدم أحد الموتى لقتلها ولكن تدخل جورا وأنقذها وبدأوا يقاتلون معاً كل ما طعن أحد جورا تقوم دينيرس بقتله. توجه جون إلى بران وهنا كان سام بمأزق أيضاً ولكن جون أنقذه وهوة يمشي ويقتل بالموتى حتى وصل إلى التنين الذي يحاول قتل جون بنيرانه الزرقاء ولكن جون يختبئ ولم يتمكن من عبوره.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
كل أصحاب ثيون ماتوا وكان يقاتل لوحده. ودخل الموتى إلى السرداب وهناك أختبئ من أختبئ ومات من مات وهنا كان مشهد جميل بين سانسا وتيريون (الموسيقى كانت تتنبأ بموت الشخصيات المحبوبة وبسقوط وينترفيل وموت الجميع بدون إستثناء).
قدم ملك الليل تجاه بران ووقف كل الموتى والمشاة البيض المحيطين به عن القتال وهنا عاد بران إلى جسده وصاح لثيون وقال لهُ أنت رجل صالج شكراً لك فنزلت دموعه وكأن بران يقول لهُ خلاص النهاية هنا! فقام ثيون غريجوي بالركض نحو ملك الليل لقتله ولكن قتلهُ ملك الليل بكل سهولة.
مًلخص الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش
بعد أن هرب من التنين عدة مرات قرر جون الوقوف بوجهه لأنهُ يريد الذهاب لبران وهنا تقدم ملك الليل نحو بران فرفع بران رأسه وكلاهما كان ينظر بعين الأخر فمد ملك الليل يدهُ كي يأخذ سلاحه ويقتل بران ويتخلص منه ولكن تحرك شعر أحد المشاة البيض وكأن شيئاً مر بجانبه بسرعة البرق وكانت أريا حيث قفزت وصرخت ولكن كان ملك اليل سريعاً جداً فأستدار ومسكها وكانت تحمل سكيناً (السكين الذي أعطاها إياه بران عندما التقوا) فرمتهُ من يدها المرتفعة ومسكتهُ بيدها الأخرى بالأسفل وكان ملك الليل ينظر للسكين فطعنتهُ في قلبه (إن كان يمتلك قلب ولكن بمكان القلب) فتحول إلى رذاذ هوة والمشاة البيض والتنين والموتى ماتوا وأنتصرت وينترفيل وذهل الجميع حيث لم يعلموا ما حصل بعد أن كانوا جميعاً يتوقعون نهايتهم.
عاد تنين دينيرس لها وهية تبكي على جورا وحزن معها وذهبة ميليساندرا خارج وينترفيل ونزعت طوقها الذي يحتوي على جوهرة حمراء مُشعة وماتت بعد أن مشت لمسافة وكان سير دافوس يُراقبها وهوة مذهول.

مالذي سيحصل في الحلقة الرابعة من الموسم الثامن لمسلسل Game Of Thrones؟

ظهرت لقطات تشويقية في نهاية الحلقة تبين إستعدادهم للذهاب إلى سيرسي وتقطيعها إرباً. لدي العديد من الأسئلة الخاصة بالحلقة الثالثة:

مناقشة الحلقة الثالثة من الموسم الثامن لمسلسل صراع العروش

  1. عندما ذهب بران من جسده وبعد أن رأى ملك الليل أين ذهب بعدها ولماذا عاد حين قدم ملك الليل وهل كان يعلم إن ثيون سيموت وإن أريا سوف تقتل ملك الليل؟ لم أراه مذهولاً عندما فعلت أريا ذلك!
  2. أين ذهب التنين الذي كان جون سنو راكباً على ظهره؟
  3. لماذا قتلت ميليساندرا نفسها أو بالأحرى لماذا ذهبت لكي تموت ولماذا ماتت عندما نزعت طوقها فنحنُ سبق وأن رأينها خلف الجدار عندما نزعته وتحولت إلى إمرأة عجوزة ونامت في فراشها بدون أن تموت؟
  4. كيف أستطاعت أريا تجاوز كل الموتى بهذه السرعة؟
الاسمبريد إلكترونيرسالة