القائمة الرئيسية

الصفحات

في عام 2020 ستقوم انتل بأطلاق اول بطاقة رسومات لها

في عام 2020 ستقوم انتل بأطلاق اول بطاقة رسومات لها
تخطط شركة إنتل لإصدار أول وحدات معالجة رسومات منفصلة في عام 2020 ، حسبما صرّحت في يوم الثلاثاء.
وأضافت الشركة في بيان "خطتنا هي تقديم حلول رسومات متميزة متطورة لمجموعة واسعة من قطاعات الحوسبة بما في ذلك أعمال العميل ومراكز البيانات."
ووفقًا لـ MarketWatch ستستهدف وحدات معالجة الرسومات الجديدة أيضًا الألعاب وسيطرت سوق AMD و Nvidia على منتجات Radeon و GeForce على التوالي .
في نوفمبر ألمحت إنتل إلى طموحاتها للتوسع في بطاقات رسومات الكمبيوتر المخصصة مع توظيف Raja Koduri المهندس الرئيسي السابق لمجموعة AMD's Radeon Technologies التي تشتهر بتطوير GPUs للألعاب. وقالت الشركة في ذلك الوقت ان كودوري كلفت بمهمة قيادة "مجموعة الحوسبة والبصرية البصرية" التي ابتكرتها شركة إنتل الجديدة بشكل غامض بهدف تقديم "حل رسومات متطور".
منذ توظيف Koduri ، كانت إنتل تحاول ملء عشرات من المناصب الوظيفية المخصصة لأجهزة الرسومات. كما تشير الشائعات أيضًا إلى أن شركة Intel تحمل اسمًا واحدًا من GPUs "Arctic Sound".
وتركز إنتل على وحدات معالجة الرسوميات المنفصلة في وقت تزداد فيه التقنية طاقة هائلة للحواسيب العملاقة وبرامج الذكاء الاصطناعي. كانت شركة Rival Nvidia تراقب أعمالها ترتفع على وحدات معالجة الرسومات التابعة للشركة التي يتم بيعها إلى مراكز بيانات أكثر.
ومع ذلك ، حتى بعد إطلاق خطة 2020 ، يقول المحللون إنه سيستغرق وقتًا حتى تصبح بطاقات الرسومات القادمة من إنتل قادرة على المنافسة مع AMD و Nvidia. وقال باتريك مورهيد ، وهو محلل في مور إنسايتس ، لمجلة "بي إم سي": "لم تحاول شركة إنتل أبداً بناء حل رسومات تقليدي منفصل". وقد ركزت جهود الشركة الحالية على تقديم الرسومات من خلال رقائق المعالجات Intel ، لكن الأداء كان محدودًا.
قال مورهيد إنه من المحتمل أن يأخذ "بعض التنقيحات" لأول وحدات معالجة الرسوميات في إنتل قبل أن يصبح تهديدًا حقيقيًا لشركة AMD و Nvidia.
author-img
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.