القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الأخبار

مايكروسوفت تمنع الشرطة الأمريكية من استخدام تقنية التعرف على الوجوه

مايكروسوفت تمنع الشرطة الأمريكية من استخدام تقنية التعرف على الوجوه
انضمت مايكروسوفت يوم الخميس 11 يونيو إلى منافسيها العمالقة كـ أمازون في الإعلان عن أنها ستمنع إنفاذ القانون من استخدام أدوات التعرف على الوجه في غياب اللوائح الحكومية.
وقال رئيس شركة مايكروسوفت براد سميث لواشنطن بوست إن الشركة لم تبيع تقنيتها للشرطة في الولايات المتحدة، وسوف تحافظ على هذه السياسة حتى تكون هناك قوانين قائمة على "حقوق الإنسان".
وتأتي التعليقات بعد خطوات مماثلة من قبل أمازون وآي بي إم وتأتي في الوقت الذي يضغط فيه النشطاء على شركات التكنولوجيا للحد من نشر أدوات التكنولوجيا التي قد تستخدم للتمييز ضد الأقليات.
وقال سميث:
"لن نبيع تكنولوجيا التعرف على الوجه لأقسام الشرطة في الولايات المتحدة حتى يكون لدينا قانون وطني قائم على حقوق الإنسان يحكم هذه التكنولوجيا."
"إن الخلاصة بالنسبة لنا هي حماية حقوق الإنسان للناس مع نشر هذه التكنولوجيا."
أعلنت Microsoft في عام 2018 أنها ستطبق سلسلة من المبادئ قبل نشر تقنية التعرف على الوجه ، بما في ذلك "العدل" وعدم التمييز والمراقبة القانونية.
تأتي تحركات شركات التكنولوجيا وسط احتجاجات واسعة النطاق على وحشية الشرطة والمخاوف من أن تقنية التعرف على الوجه معيبة ، خاصة في تحليل ملامح الأمريكيين الأفارقة.
ويقول النشطاء أيضًا إن أدوات التكنولوجيا قد تستخدم خوارزميات تميز عن قصد أو لا ضد السود.
author-img
محمد ستار, مدون تقني من العراق عاشق للتكنولوجيا وكل مايتعلق بها وأمتلك شغف كبير في هذا المجال وأطمح أن تكون مقالاتي ومواقعي هي الرقم 1 على مستوى العراق أولاً.